المشاركات

الله يرحمك يا كابتن لطيف

صورة
الكابتن "شوبير" الطنطاوى , صاحب الصوت العالى و الدم "الخفيييييييييييييييييييييييييف" بشكل يلطش , أضاف الى مجمع اللغة العربية قواعد جديدة ما أنزل الله بها من سلطان . 
و يبدو أن الكابتن شوبير الطنطاوى عنده عقده من قاعدة "المضاف و المضاف اليه" و عاشق ولهان للصفة و الموصوف . و على هذا الأساس منذ بدأ مشواره اللعين فى طريق التعليق الكروي - ربنا ينتقم من اللى أقنعه أنه يبقى معلق - و هو يضيف فى كل يوم جديدا لقواعد اللغة العربية , و حيث انه يكره المضاف و المضاف اليه , فكان يصاب بحساسية مفرطة عندما يقول "منتخب مصر أو منتخب نيجيريا " فقرر أن ينطقها : المنتخب المصرى و المنتخب النيجيرى , و لا غبار على هذا , لكن الموضوع كبر قوى قوى ووسع من الكابتن شوبير و أصبحنا نسمع ألفاظا غريبة :-
المنتخب الأرجواوى , الباراجواوى , البيروفى , البوركيناوى فاساوى , الغينياوى بيساوى , ............... و هكذا , لم تتوقف ماكينة التعليق "الشوبيرى" و لم تغلب أو تتوقف أمام اسم أى دولة فى العالم , و نفسى أعرف ازاى ممكن يقول "منتخب ليختنشتين أو سان مارينو أو جبل طارق "…

فن "الهلس"

صورة
صدقت يا عمنا "شكوكو" يا فيلسوف عصرك
"الجد" بضاعة كاسدة فى الأسواق المصرية و كل أسواق التافهين , أما "الهلس" فماشاء الله بضاعة رائجة مربحة 100% . و حيث انى لا أمتلك عمارة و لا حتى شقة بعد 48 سنة من "الجد" , لهذا قررت أن أجرب نصيحة المرحوم "شكوكو" و اجرب الهلس . لكن المرحوم شكوكو ماقالش أى تفاصيل , لهذا قررت أحضر روح المرحوم شكوكو لأسأله .



و ذهبت الى جلسة تحضير الأرواح و بدأت الجلسة و نادى الوسيط على روح المرحوم "شكوكو" و بعد لحظات من الصمت سمعنا "طرااااااخ ......... آااااااااااااااااااااااى حرام عليك يا عم شكوكو قفايا ولع "
روح شكوكو : لا مؤاخذة افتكرتك "سراج منير" و افتكرت فيلم "شمشون و لبلب"

وعد بلفور

صورة
انطلقت رصاصات الفتى الصربى على كوبرى سراييفو فى يونيو 1914 الى صدر ولى عهد امبراطورية النمسا و المجر ليتغير العالم بعدها و يدخل فى صراع مجنون دارت فيه ماكينة الحرب فى 1914 لتنتهى جولتها الاولى فى " فرساى " 1919 و تنطلق بعدها الجولة الثانية فى 1939 لتضع أوزارها بدخول الحلفاء الى برلين 
1945



لم تتغير خريطة أوروبا فقط بل العالم كله و فى القلب منه منطقة الشرق الأوسط الممتدة من ايران شرقا الى الصحراء الغربية المصرية
كانت الجولة الأولى – الحرب العالمية الأولى – قد مرت بتقلبات سياسية و عسكرية عديدة و خاصة أن تركيا العثمانية قد انحازت الى جانب ألمانيا و النمسا و المجر فى الحرب ضد انجلترا و فرنسا و روسيا قبل أن تنضم لهم أمريكا فى 1917 .. و مع دوران عجلة الحرب المجنونة دارت عجلة التحالفات فى منطقة الشرق الأوسط لتجذب لها عملاء ضجوا من النير العثمانى المتسلط على المنطقة منذ 400 سنة , و تحركت قوى الثورة العربية بقيادة الشريف حسين و دعم انجلترا لتقاتل ضد الأتراك فى شرق الأردن و العراق و بلاد الحجاز .... و فلسطين
و عند فلسطين توقف التاريخ , فقد اختار البريطانيون كعادتهم الجانب …

1916 - 2016 مائة عام على تقسيم الشرق - 1. الخليج

صورة
في فبراير 1979 وقف العالم مشدوها وهو يشاهد علي شاشات التلفاز هبوط طائرة الإمام الخميني في مطار طهران عقب الإطاحة بشاه إيران وبعدها بخمسة شهور في يوليو 1979، وقف العالم مرة ثانية مذهولا وهو يري علي الهواء مباشرة وقائع " قاعة الخلد" في العاصمة العراقية بغداد، والصعود المدوي والدموي لصدام حسين......  وبعدها بثلاثة عشر شهرا دارت ماكينة القتل والصراع المجنون الذي دوت مدافعه وصواريخه علي مدار سنوات ثمانية بين الدولتين العراق و ايران ( 1980 – 1988) حتى توقفت أخيرا في أغسطس 1988 . وغير بعيد مكانا وزمانا عن تلك الأحداث كانت الدول الأكثر اندهاشا أو لنقل الأكثر فزعا تلك المجتمعات القبلية , الأسرية , العشائرية , البترولية  , وماكينة الأموال المتراكمة علي ضفاف الخليج يتزعمها عاهل السعودية وحوله أسر حاكمة في خمسة أمارات علي طول الساحل الجنوبي والغربي للخليج العربي وبحر العرب سارعت تلك الدول من فرط الخوف بعد انطلاق الصراع المحموم بين دولتي الخليج القويتين العراق وإيران - وكان الصراع في أحد أسبابه الخفية هو صراع علي لقب " جندرمة " الخليج العربي كما ذكر أحد الكتاب في حينها - سارعت …

الخليج - هل آن الأوان ؟؟؟؟

صورة
.... الكويت .. تلك الامارة الصغيرة الثرية , حلم الباحثين عن الثراء , ضربها اعصار فيه نار فاحترقت فأصبحت أثرا بعد عين !!!

فى أيام معدودات أصبح الرعب فى كل شارع و ميدان و كل بيت , و صدق من قال " معظم النار من مستصغر الشرر " , شرارة صغيرة أشعلت حريقا كبيرا ينذر بامتداده الى باقى الخليج كله . شوارع الأحمدى و الفحاحيل و السالمية و الجهراء تغص بالمسلحين يروحون و يجيئون ناشرين الرعب و الدمار بطول الامارة الصغيرة و عرضها , اختفاء سريع لقوات الشرطة و الجيش التى انكمشت كلها فى مدينة الكويت انتظارا للمعركة الكبرى !!!!!!!


الأنباء تتوالى سريعا عن الاستيلاء على مراكز الشرطة و مخازن السلاح و الذخيرة ووصول المواجهات الى المنطقة الأخطر قرب القاعدة الأمريكية لتتعقد الأمور أكثر .
شائعات تسرى هنا و هناك عن اشتراك بعض المصريين و السوريين و جنسيات أخرى فى القتال ضد جيش آل الصباح و شرطته .

شائعات أخرى تسرى عن قيام الأمير و عائلته بالالتجاء لحماية القوات الأمريكية , و توجهه رسالة متلفزة متهما الثائرين بالعمالة لدول أجنبية - لعله يقصد ايران - و مطالبا الشعب بالتصدى للمحاولات الغاشمة بتقويض الدولة و تعري…

عودة الابن الضال

صورة
على ضفاف النيل عاش التاريخ طفلا في مدرسة أم التاريخ , و أكمل التاريخ أولى دوراته وسجل أنصع صفحاته و خرج منها مرتحلا في كل العالم من آسيا إلى أوروبا حتى عبر الأطلنطى إلى الأرض الجديدة , لكنه مازال كالابن التائه الذي يبحث عن أمه , و اليوم يقترب الابن من الأم و تنذر الأحداث بقرب عودته إلى مكانه الأصلي و الحقيقي على ضفاف النيل ليمرح بين الحقول و يتغنى بالأهرام و ينحني إكبارا لأبى الهول ثم يصعد في النيل وصولا إلى المسرح الأعظم في " طيبة " حيث الكرنك ليتطهر في بحيرته المقدسة و يطلب الإذن بالدخول إلى قدس الأقداس حيث ينحني خاشعا متبتلا في إكبار لرب الكون و خالقه " آمن – آمون " سر الأسرار و رب الأرباب و ملك الملوك , من لا تدركه الأبصار و هو يدرك الأبصار , منه البدء و إليه الانتهاء , منه الحياة و إليه الحياة و به الحياة , هو الإله الواحد الأحد الأزلي الأبدي مالك الملك و الملكوت و صاحب العزة و الجبروت.





إن وادي النيل ليتهيأ لاستقبال أحداث عظيمة تعيد كل شئ إلى موضعه فتعود الحضارة إلى حيث بدأت و تبسط " ماعت " ظلها على الأرض .

5 يونيو 1967

صورة
5 يونيو 1967 و ما أدراك ما 5 يونيو ؟؟!!!!! من أراد أن يعرف خيبة جنرالات العرب , الأسود علينا و فى الحروب نعامة فليتذكر الهزيمة القاسية و عشرات الآلاف من الضحايا الأبرياء من أراد أن يعرف خيانة الإخوان و تجار الأديان فليتذكر شماتتهم في هزيمة أوطانهم و ضياع جيوشها و أرضها ولما تبرد بعد دماء الآلاف من الضحايا الذين راحوا غدرا و غيلة







من أراد أن يعرف فساد السياسيين و نفاقهم فليتذكر ما فعلوه قبل الهزيمة من تعبئة للشعوب للزحف إلى أبواب " تل أبيب " حتى وصلت الجيوش الإسرائيلية إلى أبواب " القاهرة و " دمشق " و دنسوا " القدس الشريف "
من أراد أن يعرف خيانة حكام العرب فليتذكررعايتهم للمصالح الأمريكية و اتفاقهم مع الأمريكان للتخلص من " عبد الناصر " و جيشه ضمانا لاستقرار الحكم الرجعى و مصالح الشركات الأجنبية العاملة فى الخليج

من أراد أن يعرف عدوه الحقيقي و الأول و الأخير فليتذكر آلاف الأسرى المصريين الذين قتلوا بدم بارد و دفنوا أحياء و لاقوا كل صنوف الهوان على يد " الجيش الاسرائيلى " 

و أخيرا من أراد أن يعرف معدن الشعب المصري فليتذكر وقفته الجبارة فى ي…